ألعاب

8 أخطاء في بناء أجهزة الكمبيوتر المخصصة للألعاب يجب تجنبها


يمكن أن يكون شراء أجزاء أجهزة الكمبيوتر المخصصة للألعاب عملية تستغرق وقتًا طويلاً. بدون البحث والتحضير المناسبين، يمكن أن ينتهي بك الأمر بسهولة إلى مكونات غير متوافقة أو أداء معطل. دعونا نناقش أهم الأخطاء التي يرتكبها الأشخاص عند إنشاء جهاز كمبيوتر للألعاب وما يجب فعله لتجنبها.

جيد ان تعلم: بالنسبة لأولئك الذين يريدون جهاز كمبيوتر محمولًا للألعاب، قد تتمكن قريبًا من إنشاء جهاز الكمبيوتر المحمول الخاص بك من الألف إلى الياء.

الخطأ 1. شراء بطاقة رسوميات “OC Edition”.

قد يبدو هذا غير بديهي. أنت لاعب، لذلك تريد الأفضل. أنت لا تريد RTX 3070 الذي تستخدمه جدتك. تريد الوحش: “RTX 3070 Gaming OC eXtreme Edition.” لكن وضع الكلمتين “Gaming” و”OC” (overclock) بجوار اسم بطاقة الرسومات هو مجرد وسيلة للتحايل التسويقي لجعلك تدفع أكثر مقابل نفس الجهاز تقريبًا. هذا لا يعني أن هذا ينطبق على جميع أجهزة الألعاب. على سبيل المثال، قد يكون ماوس الألعاب يستحق السعر الإضافي.

عندما تطلق الشركة المصنعة بطاقة رسوميات، فمن مصلحتها دفع أجهزتها إلى الحد (الأكثر أمانًا). لن يكون من المنطقي أن يسجل RTX 4070 العادي، على سبيل المثال، 10000 نقطة في المعيار، في حين أن “إصدار OC” سيسجل 12500 نقطة. وهذا يعني أن فريقًا كاملاً من المهندسين في شركة تصنيع عملاقة ترك 25 بالمائة من الأداء على الطاولة. على الأكثر، ستمنحك بطاقة الرسومات التي تم رفع تردد تشغيلها في المصنع زيادة في معدل الإطارات في الثانية بنسبة 5 بالمائة وتبريد أفضل.

ومع ذلك، فإن سعر البطاقة الفاخرة التي تم رفع تردد التشغيل عادة ما يكون أعلى بكثير من سعر النسخة العادية. يمكنك أن تدفع 20 بالمائة أكثر مقابل 5 بالمائة زيادة في الأداء، وهذا ليس فوزًا. علاوة على ذلك، يمكنك زيادة سرعة تشغيل بطاقة الرسومات الخاصة بك للحصول على نفس التعزيز في الأداء بدلاً من شراء البطاقة الأكثر تكلفة. يجب أن يركز شراء بطاقة الرسومات المناسبة على اختيار فئة الأداء المناسبة، بدلاً من الضياع في المتغيرات الفريدة لنفس وحدة معالجة الرسومات.

الخطأ 2. شراء ذاكرة وصول عشوائي أسرع لمزيد من الإطارات في الثانية

صدق أو لا تصدق، مضاعفة تردد ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) لن يمنحك ضعف الأداء عند بناء جهاز الكمبيوتر. إذا قمت بالترقية، على سبيل المثال، من ذاكرة الوصول العشوائي CL16 DDR4 الأبطأ بسرعة 3200 MT/s إلى 6000 MT/s CL30 DDR5 RAM، فيمكنك الحصول على معدل إطارات أكثر بمعدل 8 إلى 10 بالمائة. في حالات نادرة، يمكن أن توفر لك ذاكرة الوصول العشوائي الأسرع تحسينًا يصل إلى 20 بالمائة من ذاكرة الوصول العشوائي الأسرع، حيث تقوم بطاقة الفيديو بمعالجة الإطارات داخليًا ونادرًا ما تحتاج إلى الوصول إلى البيانات الموجودة في ذاكرة الوصول العشوائي للنظام أثناء عرضها.

قد تمنحك سرعة ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) تحسينات كبيرة في مجالات أخرى، مثل تجميع البرامج وعرض مقاطع الفيديو وتعدد المهام، ولكنها لا تهم كثيرًا في الألعاب. أفضل رهان لك هو اختيار علامة تجارية حسنة السمعة لذاكرة الوصول العشوائي (RAM) وعدم الاهتمام بالترددات العالية للغاية أو أقل زمن وصول. إذا كانت ذاكرة الوصول العشوائي ذات التردد المنخفض، على سبيل المثال، DDR5 5600 MT/s، أرخص، فاشتريها بدلاً من ذاكرة الوصول العشوائي DDR5 7200 MT/s الأكثر سعراً. يمكنك استثمار الأموال التي قمت بتوفيرها في بطاقة رسومات أفضل لرؤية تحسينات أكبر بكثير.

نظرًا لأن سعر ذاكرة الوصول العشوائي DDR5 عند أدنى مستوى له على الإطلاق، يمكنك الحصول على بعض من أفضل ذاكرة الوصول العشوائي للألعاب مقابل حوالي 100 دولار. ولكن، تمامًا مثل بطاقات الفيديو “الخاصة بالألعاب”، فإن ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) ذات المظهر الرائع هذه والتي تدعي أنها مُحسّنة للألعاب لا تستحق بالضرورة الأموال الإضافية عند إنشاء كمبيوتر شخصي للألعاب.

نصيحة: بمجرد تحديد ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) الخاصة بك، سيساعدك دليل تثبيت ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) خطوة بخطوة على إنشاء جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

الخطأ 3. الحكم على وحدة المعالجة المركزية من خلال الجيل وعدد النوى

هناك فرق كبير في الأداء بين معالج Intel Core من الجيل التاسع والجيل الثالث عشر. لكنك لن ترى مكاسب كبيرة عندما تنتقل من جيل إلى جيل. في بعض الأحيان يأتي الجيل الجديد بتحسينات، مثل تحسين كفاءة الطاقة وزيادة سرعة التشغيل، مع تقديم بعض الميزات الجديدة. ولكن فيما يتعلق بأداء الألعاب، غالبًا ما تكون التحسينات صغيرة جدًا. القاعدة الأساسية هي نفسها المذكورة أعلاه: لا تدفع 50 بالمائة أموالًا أكثر مقابل 10 بالمائة أداءً أفضل.

فيما يتعلق بعدد النوى، يمكنك الحصول على 60 إطارًا في الثانية مع وحدة المعالجة المركزية الحديثة سداسية النواة و65 إطارًا في الثانية فقط مع وحدة المعالجة المركزية ذات 8 النواة. فيما يتعلق بالألعاب، فإن أداء الخيط الواحد له أهمية أكبر بكثير من العدد الأساسي، حيث أن هذا عرض في الوقت الفعلي. إن وجود 12 مركزًا لن يساعد وحدة المعالجة المركزية لديك على القيام بذلك بشكل أسرع. ومع ذلك، يمكن أن تساعد النوى المتعددة في الألعاب المرتبطة بوحدة المعالجة المركزية، حيث تحتاج العديد من الأشياء إلى المعالجة في وقت واحد.

راجع مراجعات متعددة قبل شراء وحدة المعالجة المركزية الخاصة بك، واختر بطاقة رسومات أكثر قوة بدلاً من المعالج الرئيسي.

الخطأ 4. توفير الطاقة بسعر رخيص

أحد أكبر الأخطاء التي يرتكبها الأشخاص عند بناء أجهزة الكمبيوتر هو شراء مصدر طاقة غير قادر على توفير طاقة مستقرة كافية لمكوناتك. لا يكفي مجرد شراء وحدة PSU بقدرة كافية لدعم استهلاك الطاقة لجهاز الكمبيوتر الخاص بك. يجب عليك أيضًا اختيار وحدة موثوقة من علامة تجارية موثوقة يمكنها الحفاظ على مكوناتك المتعطشة للطاقة على المدى الطويل.

يمكن أن يؤدي انخفاض سعر مصدر الطاقة لديك إلى إيقاف تشغيل غير متوقع وحتى تلف أجزاء الكمبيوتر لديك. تأكد من اختيار وحدة ذات تصنيف برونزي لا يقل عن 80+ (80+ ذهبي، بشكل مثالي) ومساحة كافية للقوة الكهربائية لمراعاة الارتفاعات المفاجئة والترقيات المستقبلية.

جيد ان تعلم: يجب أن تحافظ وحدة المعالجة المركزية لديك على نطاقات معينة من درجات الحرارة أثناء اللعب لتجنب ارتفاع درجة الحرارة.

الخطأ 5. مكونات غير متوافقة مع جهاز الكمبيوتر

مع الأخذ في الاعتبار عدد أجيال وحدة المعالجة المركزية الموجودة في وقت واحد، كن حذرًا عند اختيار اللوحة الأم وذاكرة الوصول العشوائي والقرص الصلب. ستكون وحدة المعالجة المركزية الخاصة بك متوافقة دائمًا مع مقبس أو منصة معينة لوحدة المعالجة المركزية فقط. على سبيل المثال، سيكون شراء معالج AMD Ryzen متوافقًا مع شرائح محددة فقط، اعتمادًا على ما إذا كانت وحدة المعالجة المركزية الخاصة بك تنتمي إلى النظام الأساسي AM4 أو AM5.

وبالمثل، سيتعين عليك أيضًا التأكد من أنك تشتري النوع الصحيح من ذاكرة الوصول العشوائي – DDR4 أو DDR5 – استنادًا إلى الذاكرة المتوافقة مع وحدة المعالجة المركزية واللوحة الأم. لاحظ أن معالجات Intel من الجيل الثاني عشر والثالث عشر تدعم ذاكرة الوصول العشوائي DDR4 وDDR5، ولكنك ستظل بحاجة إلى اختيار اللوحة الأم الصحيحة.

الخطأ 6. شراء قطع غيار لا تناسب حالتك

هناك خطأ شائع آخر في بناء جهاز الكمبيوتر وهو شراء أجزاء غير متوافقة فعليًا مع حالتك. سواء كنت تقوم بترقية جهازك أو إنشاء جهاز كمبيوتر جديد للألعاب، فقد يكون الأمر محبطًا إذا انتهى بك الأمر مع بطاقة رسومات طويلة جدًا أو مبرد وحدة المعالجة المركزية مرتفع جدًا.

يعد تجنب هذا الخطأ أمرًا بسيطًا إذا قمت بمقارنة مواصفات حالتك بأبعاد مكوناتك. إلى جانب صفحات منتجات الشركة المصنعة، يمكنك تصفح Reddit أو مشاهدة مقاطع فيديو YouTube للتأكد من شراء أجزاء كمبيوتر الألعاب المتوافقة فعليًا.

جيد ان تعلم: يتطلب اختيار حالة الكمبيوتر لجهاز الكمبيوتر الجديد المخصص للألعاب عدة اعتبارات.

الخطأ 7. شراء التبريد غير الكافي

لقد مر وقت كان فيه مبرد المخزون الذي يأتي مع المعالج الخاص بك كافيًا لتجنب الاختناق الحراري. ولكن نظرًا لأن وحدات المعالجة المركزية أصبحت أكثر كثافة وأكثر جوعًا للطاقة، فقد تجاوزت TDPs قدرات مبردات المخزون المتواضعة.

لاختيار مبرد وحدة المعالجة المركزية المناسب، تأكد من أن المروحة تطابق قيمة TDP لوحدة المعالجة المركزية الخاصة بمقبس اللوحة الأم. بالإضافة إلى ذلك، قم بتقييم إيجابيات وسلبيات مبردات الهواء، ومبردات السوائل، والحلقات المخصصة قبل اتخاذ قرار بشأن أي منها. سيكون اختيار مبرد سائل AIO هو الاختيار الصحيح لمعظم المستخدمين، إلا إذا كنت تستهدف جمالية معينة أو تريد تبريدًا متحمسًا بلا قيود.

الخطأ 8. عدم وضع الميزانية بشكل فعال

يعد بناء الكمبيوتر الشخصي مسعى مكلفًا، وإذا لم تخطط جيدًا، فقد ينتهي بك الأمر إلى إنفاق ميزانيتك على بطاقة رسوميات باهظة الثمن أو لوحة أم متطورة، وستجد نفسك غير قادر على توفير الأموال اللازمة لبقية مكوناتك. كقاعدة عامة، يجب أن يتم حجز ما يقرب من نصف ميزانيتك لجهاز كمبيوتر مخصص للألعاب لبطاقة الرسومات. بعد ذلك، يجب أن تكون وحدة المعالجة المركزية (CPU) وذاكرة الوصول العشوائي (RAM) ووحدة تزويد الطاقة (PSU) على رأس الأولويات عند إنشاء كمبيوتر ألعاب ذي قيمة مقابل المال.

بمجرد قيامك بتكوين توازن جيد بين المعالج وبطاقة الرسومات والذاكرة ومصدر الطاقة، اختر لوحة أم تحتوي على الميزات التي تحتاجها بدلاً من شراء مجموعة شرائح متطورة لن تعمل على تحسين معدل الإطارات في الثانية لديك. بعد ذلك، اختر حالة متوافقة مع جهازك. يمكنك إنفاق القليل على حالة جيدة المظهر إذا كان لديك مساحة في ميزانيتك. أخيرًا، إذا كانت ميزانيتك تسمح بذلك، فاختر محرك أقراص مزود بذاكرة مصنوعة من مكونات صلبة بسعر معقول وبعض وحدات التخزين الثانوية.

يتطلب بناء الكمبيوتر الشخصي دراسة متأنية

يمكن لأخطاء بناء الكمبيوتر هذه أن تدمر ألعابك بسرعة، خاصة إذا كنت مبتدئًا. قد تبدو واضحة للبناة ذوي الخبرة ولكنها يمكن أن تكون منقذة للحياة للبناة الجدد.

عند إنشاء جهاز كمبيوتر مخصص للألعاب، يمكنك أيضًا مقارنة أجهزة الكمبيوتر المخصصة للألعاب المُصممة مسبقًا والتحقق من أفضل مواقع إنشاء أجهزة الكمبيوتر المخصصة لتسهيل العملية قليلاً.

حقوق الصورة: أونسبلاش

تانفير سينغ

يبحث تنوير على نطاق واسع عن أجهزة الكمبيوتر الشخصي والويندوز وأفكار الألعاب للكتابة عنها. حاصل على ماجستير إدارة الأعمال في التسويق وصاحب شركة لبناء أجهزة الكمبيوتر، وقد كتب بشكل مكثف عن التكنولوجيا والألعاب والتسويق. عندما لا يتصفح الويب، يمكن العثور عليه منغمسًا في The Office، أو يركض للنجاة بحياته في GTFO، أو يدمر عربات الكارت في Smash Karts.

اشترك في نشرتنا الإخبارية!

يتم تسليم أحدث البرامج التعليمية لدينا مباشرة إلى صندوق البريد الوارد الخاص بك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *